الرئيسية / آراء حرة / بصرة عاصمة التعايش السلمي

بصرة عاصمة التعايش السلمي

كتبت : جميلة سالم الصيمري ـ العراق

عنوان أطلقه  الباحث البصري (عمار كزار نمر) منسق المشروع الوطني للتعايش السلمي بالعراق الحبيب حول البصرة الفيحاء ودورها في التعايش السلمي.

لا يخفى علينا  أن الجانب الديني له دور كبير بالتعايش السلمي  لان البصرة تميزت بوجود المسلمين و المسيحيين بأنواعهم والصابئة المندائيين وسكنها اليهود سابقا؛ وكل ديانة لها طقوسها وعاداتها  وتقاليدها.

أيضا الجانب القبلي حيث الجارات الجمهورية الإسلامية والكويت و المملكة العربية السعودية القبائل التي تصاهرت وتزاوجت وتناقلت جعلت من هذه التقاليد تنعكس على الدول المجاورة  وجعلنا نفكر في هذا الجو اللطيف وتعدد الديانات أن ننطلق للتعايش السلمي بعد ٢٠٠٣ وتشكّلت تنسيقية المشروع الوطني للتعايش السلمي يتكوّن من المثقفين والمحامين والناشطين والمشرفين و الاكاديميين وشيوخ العشائر… الخ.

وكان سبب لنجاح التعايش السلمي الآن في منطقة واحده نجد المسلم و الصابئي والمسيحي؛  يشارك  احدهم الآخر في الفرح والحزن والمناسبات المختلفة و كانت البصرة ومازالت مثالا  يُقتدى به و انطلاقة لباقي المحافظات في مجال التعايش السلمي

وفقت هذه التنسيقية بنقل الفكرة البصرية وعملت ندوات وعرضت على القنوات الفضائية دورات تدريبية   مثل الأجهزة الأمنية والتعايش السلمي ودور العشائر في التعايش السلمي و المدربين ودورهم في ترسيخ قيمة التعايش السلمي  و أيضا   قدم كزار  للجامعة الأمريكية  بحثاً من البصرة باسم دور التعايش السلمي في تعزيز التنمية الاقتصادية في العراق ما بعد كوفيد ١٩ قدم (١٦٠) بحثاً فاز (٩٠) بحثاً على مستوى الوطن العربي.

البصرة الآن تعيش التعايش السلمي بسلام ومحبة ورحمة  بكل  أطيافها ومكوناتها  يمارسون حياتهم بكل ود وحرية

وانطلق الشباب الناشطون لدعم سامراء المقدسة في العام الماضي وهذا العام ودعم بغداد و اربيل و الانبار و الاهوار  وتميزت بإقامة المؤتمرات والندوات للمحافظة على نسيج المجتمع  البصري الذي كان يزخر بتنوعه.

وقد حصل الباحث  البصري المبدع على شهادة مشاركة  من الهيأة المنظمة للمؤتمر العلمي الدولي الأول وبتوقيع الاساتذة  أ م  د  ماهر عبد العباس رئيس المؤتمر و  أ_د حاتم جاسم الحسون رئيس الأكاديمية 

الرؤيا المستقبلية للعالم  بعد كوفيد 19 اون لاين   لمدة أربعة أيام  18/5/2020 وتبقى البصرة على مر العصور منبع العلماء والباحثين والكتاب والشعراء و الأدباء   زاهية بأبنائها  فخورة برجالاتها تنعم بالمحبة والسلام.

شاهد أيضاً

سيكولوجية الرجل والأنا ضد المرأة .. وأشكالية القوانين الغير مفعله

كتب :كاظم شلش ـ العراق  القوانين الغير مفعله وبقاءها على الرفوف هي سبب كل الأنتهاكات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ستة عشر − 14 =