الرئيسية / المرأة والمجتمع / رفقا بقوارير بلاد الرافدين عراقية وافتخر

رفقا بقوارير بلاد الرافدين عراقية وافتخر

كتبت : جميلة الصيمري ـ العراق

 

الاهتمام بالمرأة واختيار نساء قياديات واداريات  وايجابيات لإدارة شؤون المرأة ومتابعة اللجان المسؤولة عن المرأة وما يخصها ماذا قدمت من انجازات لتمكين نساء العراق  مجرد كلام وتقارير خاوية  المرأة النواة للأولى للنهوض باي مجتمع متحضر  واعي ارفدها مكنها من الحياة الكريمة تعطي وتزهر اجيالا صالحة صحيحة  ثقف المرأة من جميع الجوانب الثقافة التي تتناسب والمجتمع والرسالة الاسلامية الصحيحة  وحيث كانت المرأة  ام وزوجه وبطله وشاعرة وحكيمة ورسالة كانت المرأة العراقية وماتزال شعله  وهاجة نور ونار ووجود  ركزوا على النهوض بواقع المرأة واجعلوا لها قوة متينه لتقف بجانبكم ليس مجرد صورة وانما كيان   وصوت مدوي وقرار صائب  لا تنظروا للمرأة من جانب واحد   دعها تمارس العمل السياسي والاقتصادي والاجتماعي  بحرية ومجال اكثر اشركها بكل المجالات  .

حينما نختار مسؤولة عن شؤون المرأة تنشغل بالاجتماعات والامور الاعلامية والصور  والخ لنجعل معها فريق ينتشر بالمدن والقرى والارياف نبحث عن المبدعات   المثقفات والمضطهدات والمعنفات  نعالج والقع المرير لبعض النساء المضطهدات  حسب الاعراف والتقاليد الخاطئة  الدين الاسلامي عزز مكانة المرأة وانتشلها من الظلم والجهل وبعض العادات والتقاليد تدمر المرأة بحجة الدين  وتشوه تعاليمه  المرأة سلاح قوي ممزوج بالأبداء والتألق ومخافة الله حان وقت استخدامه للتغيير والاصلاح والنهوض بالعراق الى بر الامان هناك طاقات نسائية رهيبة تحتاج من يسخرها للمشاركة وللعمل  اقترح حينما نختار منصب لإدارة شؤون المرأة نعلن للنساء من تستطيع النهوض بواقع المرأة وخلال فترة وما تقدم  وما لديها من دراسة لهذا المركز  واختبار واختيار الافضل  وعدم تهميش اللواتي قدمن بل هناك مكانات تحتاج مواهبهن وقدراتهن وطموحهن اسنادكم للنساء بالقطاع الخاص ضروري جدا .

شجعوهن للعمل بالمصانع بالمعامل بالورش بالله المرأة تعمل نجارة  وحتى حدادة وحتى تدير معامل الصابون والمعلبات   والمطاعم  الخياطة والنسيج. كل محافظة معمل بسيط للنساء    مجمع للنساء منتدى ثقافي للنساء دعم مادي ومعنوي المرأة العراقية وبهيج ظروف قاهرة وبدون دعم وعلى مر السنين ابدعت وتفوقت  وتألقت   فكيف من تدعم مشاريعها وافكارها وتوفر لها مستلزمات العيش الرغيد .

انا مثلا واعوذ بالله من كلمه انا مشرفة تربوية صحفية مدربة تنمية بشرية مستشارة بشؤون المرأة  مدير تحرير جريدة  اكتب وانشر واحضر ورش واتواصل مع المجتمع وبكل مجال اعمل 24 ساعة  ام لستة اولاد كملوا تعليم وتزوجوا وشقوا طريقهم  نجحت اجتماعيا حيث ولدت وربيت وعلمت وقدمت للمجتمع ارقى ناس وافتخر بيهم  ومهنيا حيث انا مشرفة للاحتياجات الخاصة وفرت 40 متطوعة لخدمة اطفالنا ممن الاحتياجات الخاصة لمده ثلاث سنوات مجانا صبايا خريجات كالزهور المتفتحة وما زالت دربت وشجعت وأهلت من لا شيء صنعت شيء حيث ظروف التربية وقلة امكانياتها  لا عقوبة  بل كتب شكر ودروع وشهادات واقتصاديا بعمل البازارات والاسواق الخيرية للأرامل والمتعففات وذي الاحتياجات الخاصة وتدريب وتأهيل النساء واعلامية لمركز السيدات و وبمجال عملي نساء اكثر عطاء مني كبار وصبايا   وطموحات يبحثن عن فرص لخدمة البلد   ولكل عراقية حكاية  كفاح طويل   سواء معلمة او عاملة او ربة بيت  او دكتورة او باحثة اتحدى اي امرأة توصل لصبرها عليكم وعلى العوز والقلق وعدم الامان كل رجفة وقلق وحرمان وسفك دماء وبهذلة بذمة السبب جاء دورها لتنعم  بالسلام  وليطمئن قلبها  بالرغم من الخوف والقلق والحرمان والعوز والحصار والحروب والتهديد والتهميش  نعمل ونعطي ونشارك ونساعد   اثبتت المرأة العراقية جدارتها   وقوتها وضحت بأولادها   حان الوقت لنصرتها وقتح المجال لها    قدموا عمل مميز لها يتحدث العالم به ومهما تقدموا لا تفوا بحقها  كل النساء وليس البعض ابحثوا عن الاصالة العراقية  حديثي من الواقع  وتحدثي عن نفسي مجرد مثال هي الام والاخت والزوجة والحبيبة  والوطن   والملاذ  هي الامانة العراقية ملكة والعراقي تاج الملكة.

شاهد أيضاً

الكزيزه  .. صوره وتاريخ  وزمن الاستعمار الاول

كتب : ناصر العبودي ـ العراق ـ البصرة الكزيزه المدينة الصغيره التي تقع على الطريق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

2 × أربعة =