الرئيسية / آراء حرة / قابل انت.. احمد راضي

قابل انت.. احمد راضي

كتب : كاظم شلش ـ العراق

ياحبيب الملايين لم تشرق شمسك بعد وقد افجع جميع العراقيين صباح هذا اليوم بنبأ رحيل الكبير الاسطوره الكرويه احمد راضي في مشفى النعمان في بغداد قبل ان يرحل بطائره الى عمان فكانت الفجيعه كبيره وسريعه لم تجعله حتى ان يشاهد افراد عائلته..حقيقة ألمه خبر وفاة احمد راضي بجميع العراقيين وكل المحبين في الوطن العربي ونعت خبر وفاته الكثير من دول الوطن العربي والعالم.. ونزل كلصاعقه على الشعب العراقي وادمى قلوب الوسط الرياضي وجميع قلوب الجمهور الرياضي..فماذا فعلتي بنا ياكورونا واي شرا تظمرين لنا بعد..
في ظل حكومه مترهله لاتحترم رموزها الوطنيه.. من ادبا?.. وفنانين ورياضيين.. كان الاولى ان تكون لدينا مستشفيات واجهزه طبيه متوفره لا ان نودع كل حين شخصيه وطنيه قدمة الكثير لهذا البلد العزيز بالامس كان رحيل الاعب والكابتن علي هادي واليوم الكبير الاسطوره احمد راضي والحكومه لاهم لها غير المال تاركة الشعب يموت بهذا الاسلوب الرخيص من جراء مستشفيات بائسه تفتقر لكل شيء.. ماذا صنعتم لنا حكومتي.. حتى اصبحنا نراكم اشرس من الكورونا بكثير.. يرحل احمد راضي الى مثواه الاخير بهذه الطريقه المخجله والتي نتأمل ان يعزف له السلام الجمهوري وتنتكس الاعلام حزنا عليه وان تحضر جميع الشخصيات في توديع مهيب بالرغم من الجائحه لكن هذا لم يحصل.. رحل احمد عزيزا ومات عزيزا قدم للعراق الكثير الكثير ابا هيا..رحيلك ادمى القلوب وابكى العيون وصورتك في الاذهان باقيه.. لطالما اسعدت وافرحة جمهورك الرياضي وابكيت الخصوم.. رحمك الله برحمته الواسعه وأسكنك فسيح الجنان…
قابل انت احمد راضي حقيقة هذه الكلمه تتداول بكثره في المدن العراقية حينما يشار لأحد ما يرغب ان يقوم بعمل بطولي كبير.. فيشار له بهذه الكلمه التي اصبحت لصيقه بالبطل الاسطوره احمد راضي (قابل انت احمد راضي) وكما يقال لاحدهم قابل انت عنتر بن شداد رمزا للشجاعه هكذا كان البطل الاسطوره الكابتن احمد راضي في قلوب كل العراقيين يرحل هكذا في يوم حزين وكئيب يدمي القلب عم العراق والوطن العربي والاسره الرياضية باسرها لاعب دولي وعالمي.. نجم القرن العشرين صنع للعراق الكثير من البطولات ورفع اسم وعلم العراق في جميع المحافل الرياضيه لاعب خلوق محب للجميع والذي يبادله الجمهور الرياضي هذا الحب لما يتمتع به من مهاره وخلق رفيع في الملاعب الرياضيه من خلال مشاهدت الجمهور لاهدافه التي ابكت الخصوم وادخلة الفرح الى قلوب الجمهور الرياضي في كل البطولات العربيه والعالميه لاسيما وهو الاعب الوحيد صاحب الهدف الوحيد في كأس العالم.. تغمده الله روحك ايها البطل واسكنها فسيح الجنان..وفي هذه المناسبه الاليمه لابد ان نشكر استوديو الشرقيه والاستاذ سعد البزاز.. على تكرمه ببناء تمثال يليق بالرياضي الاسطوره الكبير احمد راضي في بغداد شكرا سعد البزاز.. وشكرا للكابتن ناظم شاكر الذي اجهش بالبكاء وناشد الاسره الرياضيه والوزير عدنان درجال بوضع تمثال للكبير احمد راضي وسرعان وبدقائق معدوده يستجيب سعد البزاز لذلك بعمل هذا التمثال مشكورا.. للاسطوره احمد راضي.. في عليين ان شاء الله…. ابا هيا….

شاهد أيضاً

حبيتك بالصيف…حبيتك بالشتا

كتب : عبدالسادة البصري ـ العراق ـ البصرة كان يسير في الشارع يدندن بهذه الاغنية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنا عشر − ثمانية =