خوف

شعر : حمزه راضي الفريجي ـ البصرة

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أه يا أماه

أحاطني الموت

من ستة جهات

ضاقت أنفاسي وخدرت قدمي

نبضي يتسارع

وقلبي يبحث عن هروب

آه يا أماه

مري قبل مجيئك

بالعشابين والعرافين

أجلبي لي عشبة

تقيني الموت

أخافه أرتعش منه

يختل توازني

تصيبني الغيبوبة أحيانا

أغلق باب الغرفة

أسدد شقوق الجدران

بخرق عتيقة

خوف التصنت

من من أصحاب البطة

والكاتم وعصابات الموت

براعم الأشجار

تلتف يمينا ويسارا

قبل خروجها

قطط بيتنا والجيران

تخاف الموت

جاثمة في حفرها

لا تبحث في القمامة

عن ما يسد رمقها

أماه لا أنام

آلآم جسدي المحموم

والحمى توقدني نارا

أسرعي يا أماه

أخشى الموت ألآن

الآن

ربما لا تلحقي علي

بعد هذا المساء

 

 

شاهد أيضاً

غلاء المهر وما يتسببه من عزوف الشاب عن الزواج … مع الأدعاء عند الطرف الآخر بأنه ضمان لهاشتاك خليها تعنس يتصدر قائمة تريند على مواقع التواصل الاجتماعي حقوق البنت ..

تحقيق/دعاء أبو رغيف يبقى الزواج على مر العصور وفي مختلف الأديان السماوية هو أسمى العلاقات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

1 × 3 =