أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار محلية / صحة كربلاء تُعلن تسجيل أكثر من ( 25 ) ألف ولادة خلال العام الماضي بضمنها ( 92 ) طفل من أُمهات مُصابات بـ ” كُورونا “

صحة كربلاء تُعلن تسجيل أكثر من ( 25 ) ألف ولادة خلال العام الماضي بضمنها ( 92 ) طفل من أُمهات مُصابات بـ ” كُورونا “

 الأضواء / كربلاء / عماد بعو

أعلنت دائرة صحة كربلاء المُقدسَة ، الإثنين ، إن ” أربعة من مُستشفياتها ، قد شهدت ولادة ( 509 ، 25 ) طفل وطفلة خلال العام المُنصرم ، في حين لفتت الى إن ” من بين الولادات تسجيل ( 92) ولادة طفل وطفلة من أُمهات مُصابات بـ ” كُورونا ” في كربلاء مُنذ بدء الجائحة ” . وذكر المُدير العام للدائرة ، الدكتور صباح الموسوي، إن” مُستشفيات ( النسائية والتوليد التعليمي والهندية العام وعين التمر العام والحسينية العام ) ، شهدت خلال العام الفائت ولادة ( 509، 25 ) طفل وطفلة “. وأضاف ،ان “عدد الولادات الطبيعية بلغ ( 838 ، 19 ) ولادة ، بواقع ( 4280 ) ذكور ، و ( 15558 ) إناث ، بينما بلغت الولادات نتيجة العمليات القيصرية ( 6007 ) ولادة ، توّزعت بواقع ( 3380 ) ذكور ، و( 2627 ) إناث ، لافتاً في الوقت عينه الى إن ” من بين مجموع الولادات تسجيل ( 7 ) حالة ولادة توأم ثنائي ، و( 9 ) حالات ولادة توأم ثلاثي “. واشار الموسوي الى إن ” “مُستشفى النسائية والتوليد التعليمي شهد تسجيل النسبة الأعلى في حالات الولادة ، حيث بلغ عدد الولادات فيه ( 18263 ) ولادة ، منها ( 14387 ) بصورة طبيعية ، و ( 4212 ) بعمليات قيصرية ، أما مُستشفى الهندية العام فقد سجل ( 6539 ) حالة ولادة ، منها ( 4830 ) بصورة طبيعية ، و ( 1709 ) بعمليات قيصرية ، ومُستشفى الحسينية العام ( 100 ) حالة ولادة ، بواقع ( 47 ) ولادة طبيعية ، و( 53 ) ولادة قيصرية ” ، بينما شهد مُستشفى عين التمر العام ( 607 ) حالة ولادة ، مُوَزعة بين ( 574 ) ولادة طبيعية ، و ( 33 ) ولادة قيصرية “. وفي سياق ذي صلة ، بيَن الموسوي ، إن ” ردهة الشفاء التي تم تهيئتها في مُستشفى النسائية والتوليد التعليمي لإستقبال النساء الحوامل والمُشخص إصابتهُنَ بفيروس كُورونا ، قد شهدت ومُنذ تسجيل أول إصابة بالجائحة في المُحافظة في آذار من العام الماضي ، ولادة ( 92 ) طفلة وطفلة ” ، مُنوهاً ، إن ” الولادات ، توَزعت بواقع ( 52 ) ولادة عن طريق العمليات القيصرية ، والولادات الطبيعية ( 40 ) ولادة “. مُبيناً إن ” الملاكات الطبية والصحية في المُستشفى ، قد نجحت في التعامل مع الحالات المرضية الواردة إليه ، عبر إتباع مجموعة من المعايير والإجراءات الصحية حفاظاً على تلك الملاكات ، مع الحرص على إحترام أعلى الإحترازات لضمان سلامة الأُمهات وأطفالهُنَ في آن واحد ” .

شاهد أيضاً

القصر الثقافي في الديوانية يقيم ندوة حول عودة الدوام الحضوري للمدارس

الأضواء / الديوانية / زينة رحيم مهدي أقام القصر الثقافي في الديوانية ندوة في الخامس …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر − 14 =