الرئيسية / الثقافية / عاصفة الذاكرة

عاصفة الذاكرة

شعر : خالد جمال الموسوي ـ العراق 

 

نامت على ضلع البحار سفينة
ونمت على رأس الكواكب نبتة
هل ذاك عام الفيل أين طيورهم
تستجدي من سجيل تلك الكعبة
مستنقع فمه وضفدع رأسه
ولسانه تمساح قالت قملة
غاباتهم صارت تطارد ظله
ونهارهم إذ طاردته العتمة
وخبيث هذا الملح ينكأ بحره
إذ غص هذا الماء تلك اللقمة
وتسابق الليثان قرب رموشه
ذرفت ملايين الأسود المقلة
باعوا المسيح وإذ يقول كبيرهم
صلبوا العكاظ وإذ تقول النجمة
تلك الأفاعي كم فصيح سمها
ما تاب من جحر وتضحك لدغة
وتسابق النهران بين رئاته
البرزخ الهيجاء تشهد دجلة
سار القطار على رؤوس خيالنا
إذ هرولت خلف القطار السكة
ويشق جيب الفجر ذلك نسرهم
خانت زواجلهم تقول حمامة
والمشتري إذ رام يقتل خصمه
المريخ حاجزهم فصار الزهرة
وتعاركت دنيا ويوم قيامة
والحاجز الأملاك صارت فتنة
الماء يحسب أن توأمه الظما
أبواه منفصلان قالت قربة
إذ تركض الوديان خلف جبالها
واصطادت الأرضون كونا يخفت
ذبح البخار الماء وقت منامه
ذبح النخيل وكم بكته فسيلة
استوطن الغرباء كل قصائدي
حتى بكت كل البحور الجملة
سحقت على صدر الرياح خيولهم
تحتز رأس الفجر تلك الليلة
اغتالت الغابات كل أسودهم
ضحكت قرود والدهور يتيمة
وعيون ذاك الطود يخزر ريحه
قد صعرت أنف الرياح الذلة
أعناق ذاك الغيم طال قوامها
حتى اشرأبت عنق تلك النملة
ويجر شعر الريح ذاك غمامهم
إذ مشطت شعر البحار الدودة
هو ثعلب الأفكار طارد رأسهم
وصياح ديك القلب فرت نبضة
هي أفعى ذاك الليل تلدغ صبحهم
وآويلتاه الشمس تقتل غيلة
إذ مجلس الأجواء صوت مجمعا
بإقالة الأكوان تلك مصيبة
أف فكم قال القصيد لأمه
وأباه ينهره وتبكي قصيدة
كم علقت فوق الرماح جنانهم
وجحيمهم رغد تقول النخلة
وتساق من بلد إلى بلد ترى
وعيال ذاك الشعر صار سبية
إذ دجلتي وحي فراتي إذ دنى
إذ قاب قوسين تقول عروبة
وتزوج الأحياء موتى كلهم
وصراخ موتى والقبور وليدة
وتظاهر البحر على أمواجه
ومطالبا حتى أقيلت غيمة 

 

 

شاهد أيضاً

المكتبة المركزية في المثنى تشهد انطلاق الفعاليات الثقافية

الاضواء / المثنى /حامد الزيادي  بعد طول انتظار وترقب شهدت بناية المكتبة المركزية في السماوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.