الرئيسية / الثقافية / إلى : السياب الخالد

إلى : السياب الخالد

شعر : ناظم عبدالوهاب المناصير ـ العراق

 

الزمن في كل الأماكن ،

كان للنفس فيه حبٌ وقتلٌ وهواجسٌ وجراحْ ..

تلتئمُ على طواف الكلمات الحائرة

فنستجلي القرى المحملة بالذنوب

ـــ وقيعان الأرض النخرة ..

ترعد بحاملات نعوش الموتى ــ

فتصيبنا رجفة الظنون

وخطايانا ترتسم بظهر القهر والشجون

لكنما أزحنا كل الحروف المجوفة

بلغــة مأثورة جديدة ..

ونبرة تتفاعل فيها كل الكلمات

فهل كنتَ تغطي كالح الزمن

بوصمة حيْرى ..؟

أم أنتَ طبيب أفترض العلة وأصاب

فأحال النار إلى أهزوجة فرح ؟!

شاهد أيضاً

المكتبة المركزية في المثنى تشهد انطلاق الفعاليات الثقافية

الاضواء / المثنى /حامد الزيادي  بعد طول انتظار وترقب شهدت بناية المكتبة المركزية في السماوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.