الرئيسية / الثقافية / رثاء ابي (غاب القمر)

رثاء ابي (غاب القمر)

شعر  : ام بدر ـ البصرة

وعند غياب القمر

بكت النجمات وناحت

والعيون الناعسات

اصبحن بحراً وابين 

ان يغمضن عيناً من الدموع

الجاريات…

هنا كنا بعيداً عن الزيف

هنا جلسنا وكأنه كان طيف

اين انت؟ ياابتي

ايها الموجوع صبراً

والمآسي طاحنات

عينيك فيها عتب

وكانها بساتين عنب

تعصر عند كل مساء

ليصبح نبيذاً  معتق

من حنين ورقة ووفاء

وكأسك المملوء عشقا

قد سكب….

فعلى طاولة جمعتنا

هجرناها ..

ومزحة بريئة فقدناها

وعتب عشق سمعناه

بين تلك وتلك

ضاعت امانينا

وتاهت اهالينا

اغانينا حزينات

فلم يعزف بيتهوفن يعزف

كما كان..

ولابحيرة البجع تجمعنا

كنت تسميني ام ابيها

وانت العصر..

بل كل العصور

وذبت ورحلت

كقطعة سكر

في الماء الدافئ

حركها القدر

فعلمت حينها

ان البكاء سيصبح ديدني

والحزن والشقاء مسكني

اما انت

ايها الاب والصديق والحبيب

فنم في قبرك

هادئاً…مطمئناً

فبعد سنوات عضال

وعضلات فتال

طواك الدهر

غدرك القدر

فلا ظل ولا ظلال

سأأتيك يوماً

فلي عتب ولي همس

كما همست في اذنيك

وقبلت عينيك وشفتيك

وبكيتُ طويلاً تحت قدميك

ذاهبة انا سابحث عنك

فلن اعود الا ان تكون معي

او اكون…

                  أبنتك

        غصن من تجذرك

شاهد أيضاً

توحد

شعر : رزاق مسلم الدجيلي ـ العراق     كيف لي أن اتوحد معك وانا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × 2 =