البديل

شعر : حمزه راضي الفريجي ـ العراق

في ليلة ما

أتسلق عرش الطاغية

أقطع رأسه بسكينة الفقراء

وأستل سيفه

الذي قطع الرقاب

لا فرق بيننا

سوى أنه طاغية

منصب عنوة علينا

سأسلخ جلده

بموس حلاقتي

وأواري عظمه

في بحر الظلمات

حتى لايبق قبرا

يشير له

ولا شاهدة

يقرأ فيها أسمه

في الحياة

سألغيه جملة وتفصيلا

وأنصب جارتنا

،، أم حسون ،،

بدلا عنه

 

شاهد أيضاً

صدور كتاب (فلسفة الحرية في النص المسرحي العربي المعاصر) للباحث البصري (صلاح حمادي الحجاج)

الأضواء / حيدر علي الاسدي صدر عن الهيئة العربية للمسرح في الامارات كتاب (فلسفة الحرية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.