الرئيسية / الثقافية / ظاهرة تلسكوب جيمس ويب .. والخيال الشعري في ترابط

ظاهرة تلسكوب جيمس ويب .. والخيال الشعري في ترابط

كتب : كاظم شلش ـ العراق 
العلم ..والخيال مترابطان بوحده من الأدرك كأن يقال احدهما للآخر انت مني وانا منك
وانت ايها العالم المتخصص والباحث في علوم شتى مثل الفيزياء.. والجيلوجيا..والأنفجار العظيم..والحساب الرقمي.. هيأ نفسك ان تدخل الى عالم الشعر والأخيلة ولاتعزل أحدهما عن الآخر عن مايحدث
.في الشعر والأخيلة..سوف تشاهد هناك علاقة ترابطية بين العلم وأخيلة الشاعر الكل منهم تزود من الأخر في تبيان حقيقية اسرار الكون ومايحمل من غموض.. واعلم ان العلم في تطور وبحث مستمر ينشد للعالم الحقيقة..والحقيقة ليس هناك شيء ثابت ومطلق.. الكل قابل للمتغيرات ..الا خالق هذا الكون( الله) لااله الاهو سبحانة وتعالى
. أذن بعد افصاح تلسكوب جيمس ويب عن عمق الكون تكون الأرض ليس هي مصدر الكون..وانما هناك اكوان متعددة سيكشف عنها التطور الكبير حسب ما سوف نشاهد من الصور التي اعلن عنها علم الفضاء ومااكتشفه تلسكوب الفضاء الفريد جيمس ويب
اكوان واكوان..لايدركها العقل الجمعي..ويقيناً ستجد جزء منها في مخيال الشعراء لكن اكثر الناس لايعلمون.. لايعقلون… ان لم ينفذوا الى بطون نصوص الشعر والأمكنة التي وصل اليها الخيال الشعري وتنبأ عنها.. قبل اكتشاف تلسكوب الفضاء الفريد جيمس ويب
الذي سافر عبرة الأزمنة البعيده..وذلك من خلال اخيلة الشاعر ومايذهب اليه من امكنه لأكوان غير مكتشفة في علم الماورائيات انظر للخيال العلمي..انظر لأخيلة.. قصائد القامات الكبيرة من شعراء المرحلة وتفحص قصائد ..احمد غراب مصر..ريم سليمان الخش بنت سوريا..روضة الحاج بنت الخرطوم احمد قنديل مصر…. تميم البرغوثي فلسطين.. اجود مجبل العراق..سليمان دغش ووو (أنموذج)
ولاتذهب للمتنبي..وماقبله ومابعد تعال معي للمرحله الأنيه.. ونمو الأخيلة وسعت مداراك الأخيلة عند الشعراء في هذه المرحلة التي تواكب التطور والحداثة ومابعد الحداثة.. فهذه المرحلة تحمل ايضا تطور دائم ومستمر وان بمصاحبتك للشعر والشعراء ستكتشف عندهم قبل الآخرين عوالم كثيرة ماورائية.. عن ماهية اصل الحياة.. الفرق ان الشاعر يعطي الأشارة والذبذبات والعلم يعطيك الدليل القاطع..اذن الأخيلة والعلم يحق ان يقول احدهم للآخر انا منك وانت مني
اعتقد ستتغير نظرة وتفكير أهل العلم وأهل الدين (الكلاسيكي) عن الكون ؟؟؟وماهي إلا ساعات وتنشر الحقيقة التي طال انتظارها حسب الصورة المذهلة أدناه
(ساعات قليلة ويتم الكشف عن أول مجموعة من الصور الكاملة التي أخذها جيمس ويب لعمق الكون والتي تصل بمداها لما يقارب فقط ١٠٠ الف سنة من لحظة الانفجار العظيم وتشكل الكون بأسره، أي انه يسبر أغوار اكثر من ١٣ مليار سنة في عمق الزمكان والفضاء!
الصور وصفت بأنها مذهلة وبأنها ستغير نظرة العلم والعلماء للكون حتى ان السيد Thomas Zarbuchen المدير التنفيذي بناسا قد قال في مؤتمر صحفي (30 يونيو) تعليقاً على الصور التي التقطها جيمس ويب للكون والتي اعلن عنها في
“الصور التي التقطها جيمس ويب استثنائية لدرجة كادت تجعلني أبكي!”
جيمس ويب سيحدث ثورة علمية في عالم الفضاء تفوق الكثير من التصورات وقد تكون بحجم الثورة التي احدثها الانترنت في حياتنا المعاصرة وربما أكبر بكثير!
العلم لاحدود له والمعرفه واسعه لاتحدها حدود ويبقى الامل والطموح والعمل الجاد هو الكفيل بتحقيق التقدم في كافة مجالات الحياة!)
وتحسب انك جرم صغير وفيك انطوى العالم الأكبر.. .قول للأمام علي عليه سلام
ظواهر كثيرة ستغير مجرى الحياة رأسا على عقب..منها
*ظاهرة الافيليون الفلكية و برودة الأرض
وان المسافة من الأرض إلى الشمس 90.000.000 كم. وعندما تدخل الارض في ظاهرة الأفيليون تبتعد عن الشمس إلى مسافة 152.000.000 كيلومتر ، أي أكثر من 66٪ عن ألبعد المعتاد، وسيكون هناك متغيرات في الهواء أكثر برودة ، والجسم البشري غير معتاد على درجة الحرارة هذه ، وهناك فرق كبير في درجات الحرارة عن المعدل العام ..كل هذه ظواهر ستخرج وتحدث ثورة كبرى في عالم العلم والمعرفة.. ولله في خلقة شؤون

شاهد أيضاً

طابع الصورة التكويني في ذهنية (السيدة واو)

;jf : أحمد سعدون البزوني – العراق يقول الروائي الروسي (ايفان تورغينيف) أن الصورة الواحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.