الرئيسية / الثقافية / فاتنة الروح

فاتنة الروح

شعر : د. منى فتحى حامد ـ مصر

 

ما أجملكِ يا تلكٓ الفاتنة ،

و أنتِ بإشتياقٍ دائمِ لنسماتهِ

يُطوقكِ الحنين و الغرام ،

متلهفةٓ بخيالكِ الرحيل لشطآنه

مرساكِ قبلاتهِ بلياليه الساحرة ،

نجمة متلألئة تسبحين بمداره

قد يأتيكِ بِنسمات الهٓوٌٓى ،

يُ هاديها إليكِ من نبض شريانه

فتداعبكِ بها نظرات مقلتيٌٓهِ ،

فتتوٌجكِ السعادة من أشواقه

فما أصعبها نيران الاشتياق ،

تناجيها رجاءٓ بدنوٌ ميعاد وِصاله

ما عاد الفؤاد يحتمل البعاد ،

فالتمني الشروق بدنيا وجدانه

بلا دمعات ، بلا آلام و شجن

القصد النعيم بِجنان أحاسيسه

يا ورود إخبريه عن مشاعري ،

فأريج دلالي من ميسمِ أحضانه

فارتوائي النبيذ من شغف روحهِ ،

و ترياقي العشق من كروم شفاهه

شاهد أيضاً

سوريا بين أحتلالين..  قصائد ثلاثية الأبعاد عن سوريا ..وسر جمالها الخلاب.. بأقلام كبار شعراء سوريا الكبار في العصر الراهن

كتب :  كاظم شلش ـ العراق في الشام أمشي نائماً، وأنام في حِضْن الغزالةِ ماشياً. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − 16 =